لوطوروت فابور: مستخدمون يضربون عن العمل بعد تعنت المدير العام

كواليس اليوم: زربي مراد
بعد سلسلة من الوقفات الاحتجاجية والاعتصامات، وفي خطوة تندرج في إطار الأشكال النضالية الأكثر تصعيدا التي توعدت بتنفيذها، قررت النقابة الوطنية لمستخدمي مراكز الاستغلال للشركة الوطنية للطرق السيارة بالمغرب المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل، اللجوء إلى خيار الإضراب الوطني تماشيا مع صوت القواعد.

[vsw id=”97WBwLGY2kU” source=”youtube” width=”400″ height=”344″ autoplay=”no”]
ومن شأن الإضراب الوطني الذي دعت إليه نقابة موخاريق في بلاغ لها عقب التئام مكتبها الوطني في اجتماع بالمقر المركزي للاتحاد المغربي للشغل بالدار البيضاء، اعتبارا من يومه الأحد 20 نونبر 2016 ابتداء من الساعة الثانية بعد الزوال لمدة 48 ساعة، وستتخلله اعتصامات بجميع المراكز، فضلا عن إنزال وطني أمام المقر الاجتماعي لشركة الطرق السيارة بالرباط، صباح الاثنين المقبل، (من شأنه)، أن يسفر عن شلل تام في مختلف مراكز الاستغلال، ناهيك عن الخسائر المادية الباهظة التي قد تتكبدها شركة بنعزوز.
وبحسب بلاغ نقابة الأطوروت، فإن دعوتها لكافة مناضلاتها ومناضليها إلى سلك خطوات أكثر تصعيدا، ومنها على وجه الخصوص خوض الإضراب الوطني، راجع بالأساس إلى ما أسمته استمرار الإدارة العامة لشركة الطرق السيارة في نهج سياسة الآذان الصماء، متجاهلة كل المراسلات والبلاغات.
ومن جهتها، نددت مصادر نقابية بتملص المدير العام لشركة الطرق السيارة، أنور بنعزوز، من كل التزاماته بشكل انفرادي ومفاجئ، في سلوك ينم عن مدى ازدرائه لشغيلة الأطوروت التي يرجع لها الفضل في جني الشركة ﻷرباح لا تعد ولا تحصى مقابل الفتات على حد تعبيرها.
وأوضحت ذات المصادر، أن بنعزوز لم يترك لنقابة المستخدمين من خيار غير اللجوء إلى الإضراب الوطني، للدفاع عن حقوق ومكتسبات الشغيلة واستقرار شغل المستخدمين الذي سبق والتزمت شركته بضمانه في عدة محاضر، وكذا من خلال الاتفاقية الجماعية التي بقيت حبرا على ورق، رافضا تنفيذها ﻷسباب غير مفهومة.
هذا وجددت المصادر تحميلها مسؤولية الاحتقان الاجتماعي الذي يرزح تحت وطأته المرفق العام، للإدارة العامة لشركة الطرق السيارة، محذرة مديرها بنعزوز مما ستؤول إليه الأوضاع في حال الاستمرار في التعنت والتماطل في تنفيذ التزاماته والتضييق على الحق المكفول دستوريا، في إشارة إلى محاربة العمل النقابي.
ومعلوم أن مراكز الاستغلال التابعة لشركة الطرق السيارة، ومنذ بداية الشهر الجاري، كانت مسرحا لاحتجاجات انخرطت فيها شغيلة الأطوروت برمتها، نددت خلالها بمحاولة بنعزوز تشريد أكثر من 1500 عائلة وتملصه من التزاماته بعد مفاوضات ماراطونية، تبين أنها لم تكن غير لربح الوقت لتنفيذ ما تعتبره الشغيلة مخططا جهنميا يجهز على حقها في العيش الكريم.

[vsw id=”97WBwLGY2kU” source=”youtube” width=”400″ height=”344″ autoplay=”no”]


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني