الرشوة تطيح برئيس جماعة منتمي لحزب أخنوش وترسله إلى السجن بتارودانت

زربي مراد

أدانت المحكمة الابتدائية بتارودانت، أول أمس الأثنين 02 مارس الجاري، رئيس الجماعة الترابية أولاد عيسى بإقليم تارودانت، بسنتين حبسا منها عشرة أشهر نافذة.
كما قضت المحكمة ذاتها رئيس الجماعة المذكورة، والمنتمي لحزب التجمع الوطني للأحرار، بتعويض لفائدة المطالب بالحق المدني وقدره خمسة آلاف درهم، بحسب ما أفادت به مصادر محلية.
وتوبع رئيس الجماعة نفسه، من طرف النيابة العامة رهن الاعتقال الاحتياطي بالسجن الفلاحي نواحي تارودانت، بعد الإطاحة به عن طريق الرقم الاخضر متلبسا بتسلم رشوة قدرها 1900 درهم، حيث تم نصب كمين له من طرف عناصر الشرطة القضائية التابعة للأمن الاقليمي بتارودانت، تحت إشراف النيابة العامة المختصة.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني