وجدة: حجز كمية كبيرة من لحوم الذبيحة السرية وسط استياء الساكنة

عبدالقادر البدوي
تمكنت لجنة مختلطة صباح يوم الاربعاء 11 مارس الجاري ، متكونة من السلطة المحلية للملحقة العاشرة ، و مكتب السلامة الصحية للمنتجات الغذائية، و الشرطة الادارية ، و الوقاية المدنية ، و الدائرة الامنية السابعة ، و القوات المساعدة ، من حجز كمية كبيرة من لحوم الذبيحة السرية لا تحترم أدنى شروط الصحة والسلامة وغير صالحة للاستهلاك.
وحسب مصدر خاص من عين المكان فقد استعملت السلطة المحلية بقيادة قائد المقاطعة العاشرة كمينا ، مكنت من القبض على الجزار متلبسا وهو يهم بذبح بقرة في ظروف غير ملائمة، كما تم حجز خروفين و خمسة جديان مع وسائل الذبح ، وحسب نفس المصادر فقد هدد الجزار عناصر اللجنة المختلطة بحضور نائب والي امن وجدة…و تأتي هده الحملة في اطار حماية الصحة العمومية و محاربة الذبيحة السرية و التصدي لتسويق اللحوم الجائلة والمجهولة المصدر.
للإشارة فالذبائح السرية والمهربة لا تخضع للمراقبة الصحية، و غالبا ما يتم ذبحها في أماكن غير مرخص لها، بشكل مخالف لنص المادة رقم 2 من المرسوم رقم 2.98.617 الصادر في 5 يناير من عام 1999 لتطبيق الظهير الشريف رقم 1.75.291 والتي تؤكد على ضرورة فحص الحيوانات التي سيتم ذبحها في مكان مخصص لذلك، تتوفر فيه الشروط المناسبة، ولا سيما الإضاءة الكافية، والنظافة اللازمة، وارتداء العمال لزي المهنة، وتوفر وسائل تثبيت الحيوانات، وهي شروط لم تكن متوفرة لدى الجزار المتلبس الدي تعود على الذبح السري و تسويقه داخل الحي…
يدكر ان هده العملية تأتي في اقل من اسبوع ، من حجز ازيد من 24 طن من مواد فاسدة من الزيتون كانت مخزنة في ثلاثة مخازن تنعدم فيها السلامة الصحية ، كانت في طريقها لموائد الوجديين …


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني