كورونا.. بين الأمل في القضاء عليه وسرعة انتشاره في بعض الدول

السعيد بنلباه

تتأرجح الاخبار المنتشرة عبر العالم بين معطيات تنشر الامل في امكانية القضاء على فايروس كورونا خلال الاشهر القادمة، وبين المعطيات المتعلقة بأرقام الاصابات والوفيات التي تاخد منحى تصاعديا في الولايات الامريكية المتحدة واوروبا والدول العربية.
ففي ما يخص المعطيات الباثة للامل ولعل أهمها عودة الحياة تدريجيا الى طبيعتها في الصين إذ تم رفع حظر التنقل على منطقة هوبي بداية من يوم امس الأربعاء 25مارس الجاري، على أن يشمل ذلك مدينة ووهان مركز تفشي كورونا يوم8ابريل القادم.
أيضا ما اكده الفرع الأوروبي للصحة العالمية من بروز مؤشرات مشجعة بشأن تفشي فيروس كورونا في أوروبا.. خاصة وأن ايطاليا بدأت تخرج رويدا رويدا من مرحلة فقدان السيطرة التامة بعد ارتفاع مؤشر عدد الذين تم علاجهم.. وتراجع عدد المصابين ولو بنسبة محدودة خلال كل 24ساعة خاصة بعد المساعدة المهمة التي تقدمها كل من الصين وروسيا لها..
زد على ذلك ما صرح به بوتين من قدرة بلاده القضاء على كورونا خلال اقل من ثلاثة أشهر..
وبالمقابل تقف الأرقام المسجلة في عدد من الدول بخصوص الإصابات والوفيات عملاقة مخيفة ومرعبة… إذ لايزال عدد الإصابات المسجلة في إيطاليا بازيد من 70الف والوفيات بازيد من 7530 وفاة.. واسبانيا التي تجاوزت الصين في عدد الوفيات إذ بلغ عددها خلال 24ساعة الأخيرة 4089 ( الصين 3277) وعدد الإصابات 56 188.. وفرنسا التي تجاوز فيها عدد الإصابة رقم 56 الف وعدد الوفيات بلغ 1331.
اما الولايات المتحدة الأمريكية التي اعتبرتها منظمة الصحة العالمية بؤرة جديدة لفيروس كورونا فقد اعتبر ترامب 9 ولايات مناطق كوارث.. وتجاوز عدد الإصابات 53 الفا والوفيات 827 وفاة .
وفي بعض الدول العربية فإن عدد الإصابات والوفيات، وإن كان قليلا مقارنة مع باقي الدول، إلا أنه في تزايد.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني