العثماني يشيد بمبادرة الملك محمد السادس للعفو عن السجناء وينوه بجهود الأطر الطبية ومختلف السلطات والأجهزة الأمنية

توقف سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، يوم الخميس، عند المبادرة الأخيرة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، ووصفها بالرائدة والسامية التي أدخلت الفرح على آلاف العائلات المغربية، بعد أن تفضل جلالته وأصدر عفوه المولوي لفائدة 5654 سجينا، وإصدار أمره المطاع بإخضاع المستفيدين للمراقبة والاختبارات الطبية ولعملية الحجر الصحي اللازمة في منازلهم للتأكد من سلامتهم، وهي المبادرة التي تنضاف للمبادرات المولوية السامية ومنها إنشاء الحساب الخصوصي لمواجهة أثار جائحة كورونا.
كما نوه رئيس الحكومة بتعبئة العديد من القطاعات من أطر طبية ومختلف السلطات والأجهزة الأمنية، كما أشاد بتعبئة الكثير من القطاعات الصناعية لتطوير وتكييف قدراتها الإنتاجية لتواكب التحولات التي فرضتها الجائحة.
وسجل السيد الرئيس أن الكثير من المقاولات الصغرى والمتوسطة تقدمت بمقترحات في هذا الإطار اعتمدتها الحكومة ودعمتها للتكيف مع احتياجات الوطن في هذه الظرفية، وأوضح السيد الرئيس على سبيل المثال أن عددا من مصانع النسيج ستنتج ما يعادل2,5 مليون كمامة يوميا.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا