توضيحات وزارة الصحة حول الحالات الجديدة التي يتم تسجيلها بالمغرب

أكد محمد اليوبي مدير مديرية علم الأوبئة ومكافحة الأمراض بوزارة الصحة ، في تصريح مساء الأربعاء، أن جل الحالات التي يتم تسجيلها مؤخرا تتم عبر التتبع الصحي للمخالطين وهذا ما تؤكده التحريات الوبائية التي تفيد بانتقال الفيروس من المرضى إلى مخالطيهم أو تعرضهم جميعا لنفس مصدر العدوى.

وشدد اليوبي على ضرورة احترام قواعد الوقاية الأساسية سواء خارج البيوت أو داخلها خاصة غسل اليدين بتكرار ، وكذلك احترام الاجراءات الحاجزة للفيروس التي تهم أساسا ارتداء الكمامة، إذ يزيد هذا الإجراء من عرقلة انتقال الفيروس والحد من انتشاره وليس مجرد اجراء عبثي تم اتخاده، داعيا الجميع إلى اتباع هذه القواعد واتحاذ المزيد من الحيطة والحذر الى حين أن تمر هذه الأزمة .

تجدر الإشارة إلى أنه تم تسجيل 71 حالة إصابة مؤكدة جديدة بفيروس كورونا المستجد حتى العاشرة من صباح الخميس 09 أبريل، ليرتفع العدد الإجمالي لحالات الإصابة المؤكدة بالفيروس بالمملكة إلى 1346 حالة.
وأضافت الوزارة، على بوابتها الرسمية الخاصة بفيروس كورونا المستجد بالمغرب “www.covidmaroc.ma”، أن عدد الحالات التي تماثلت للشفاء من المرض حتى الآن ارتفع إلى 103 حالات، بعد تماثل ست حالات جديدة للشفاء، فيما بلغ عدد حالات الوفاة 96.
وبلغ عدد الحالات المستبعدة بعد تحليل مخبري سلبي 4770 حالة.
وتهيب وزارة الصحة بالمواطنات والمواطنين الالتزام بقواعد النظافة والسلامة الصحية، والانخراط في التدابير الاحترازية التي اتخذتها السلطات المغربية بكل وطنية ومسؤولية.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني