توقيف مستخدم بشركة سرق 112 مليون سنتيم من داخل خزنة حديدية

تمكنت عناصر المصلحة الإقليمية للشرطة القضائية بمدينة سلا، زوال اليوم الأربعاء، من توقيف مستخدم في شركة يبلغ من العمر 45 سنة، وذلك للاشتباه في تورطه في ارتكاب سرقة من داخل مؤسسة تجارية كائنة بمنطقة الولجة الصناعية بنفس المدينة.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن مصالح الشرطة القضائية كانت قد باشرت إجراءات معاينة سرقة بالكسر وباستعمال مفاتيح مزورة استهدفت مبلغا ماليا بلغت قيمته 112 مليون سنتيم من داخل خزنة حديدية للمؤسسة التجارية المختصة في تسويق منتجات التنظيف والمعقمات، قبل أن يتم تحديد هوية المشتبه فيه المتورط في هذه القضية وتوقيفه، والذي تبين أنه مستخدم يعمل بنفس الشركة.

وأضاف المصدر ذاته أن عمليات التفتيش المنجزة بمرآب يستغله المشتبه فيه بحي قرية أولاد موسى بمدينة سلا أسفرت عن حجز واسترجاع معظم المبلغ المالي المتحصل من هذه السرقة.

وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث التمهيدي الذي أمرت به النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد باقي الأفعال الإجرامية المنسوبة إليه، والكشف عن أسباب ودوافع هذه القضية.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني