لشكر: حزب الاتحاد الإشتراكي سيبقى في الحكومة ولن يغادرها مهما حصل

زربي مراد

نفى إدريس لشكر، الكاتب الأول للاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، علمه باتجاه المجلس الوطني لحزب الوردة لعقد اجتماع للتداول في نقطة الخروج من الحكومة.
وأبدى لشكر في تصريح صحفي، استغرابه لما جرى تداوله بخصوص دعوة قيادة الحزب إلى اجتماع طارئ للمجلس الوطني، من أجل اتخاذ قرار يقضي بالخروج من الحكومة.
وأضاف ساخرا “مجلس الأمن لم يقدر على عقد اجتماعاته في زمن كورونا، ما بقا غير المجلس الوطني ديالنا اللي فيه المئات من الأعضاء والعضوات”.
وشدد المتحدث على أن حزبه لن يغادر الحكومة التي يقودها حزب العدالة والتنمية مهما حصل.
ولازال تسريب مسودة مشروع قانون القانون رقم 22.20، المتعلق باستعمال شبكات التواصل الاجتماعي وشبكات البث المفتوح والشبكات المماثلة أو ما يطلق عليه قانون تكميم الأفواه، يثير ردود أفعال غاضبة داخل حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية على موقف وزير العدل، محمد بنعبد القادر، المتهم الأول بإعداده وصياغته.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني