أم تلقي بأطفالها من الطابق الثاني لإنقاذهم من لهيب النيران بأصيلة

زربي مراد

نجت أم وأطفالها الثلاثة بأعجوبة من موت محقق، بعد أن حاصرها حريق مهول داخل بيتها الكائن بإحدى المجمعات السكنية بمدينة أصيلة، صباح اليوم الخميس.
ووفق ما ذكرته مصادر متطابقة، فقد استفاقت السيدة البالغة من العمر 37 سنة، على وقع حريق مهول شب في منزلها بسبب تماس كهربائي، ما اضطرها إلى رمي أطفالها الثلاثة البالغين من العمر على التوالي سبع سنوات وأربع سنوات وسنتين، من الطابق الثاني بهدف إنقاذهم من ألسنة اللهب، بعد تمكنها من الوصول إلى احدى النوافذ بالبيت.
وأكدت ذات المصادر، أن الأطفال لم يصابوا بأي أدى باستثناء بعض الخدوش، فيما مكن وصول عناصر الوقاية المدنية بسرعة إلى مكان الحادث، بتعاون مع مصالح الأمن والجيران، من إخماد الحريق المهول، وإنقاذ والدة الأطفال التي عثر عليها فاقدة للوعي، ليتم نقلها على وجه السرعة الى المستشفى المحلي حيث تتلقى العلاجات.
وفور علمها بالواقعة، انتفلت عناصر الأمن والسلطات المحلية إلى عين المكان، حيت تم فتح تحقيق في ملابسات وأسباب الحريق.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني