أنصار الرجاء يتهمون “الرياضية” بالاستفزاز والاستهزاء بتاريخ النادي بإعادتها مباراة النسور الخضر والأولمبيك البيضاوي قبل الاندماج

زربي مراد
دأبا على إعادة عدد من المباريات التاريخية، سواء تعلق الأمر بمباريات المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم أو الأندية الوطنية، وذلك بعد إيقاف جل المنافسات الكروية بسبب تفشي فيروس كورونا، قررت قناة “الرياضية” إعادة نهائي كاس العرش بين الرجاء الرياضي وأولمبيك البيضاوي قبل الاندماج.
وستعمل قناة الرياضية على بث المواجهة القوية بين الرجاء والأولمبيك البيضاويين، برسم نهائي كأس العرش موسم 1991 1992، والتي عرفت تتويج الأولمبيك البيضاوي (جمعية الحليب سابقا) بهدف دون رد وتتويجه بالكأس الفضية، اليوم السبت في حدود الساعة العاشرة ليلا.
وفي الوقت الذي لقت فيه مبادرة القناة المذكورة استحسان الجمهور المغربي، والذي وجد فيها فرصة لاسترجاع ذكريات فريق كبير من قيمة الأولمبيك البيضاوي المثقل بالألقاب، قبل أن يطمس الاندماج هويته وتاريخه، لم تعجب المبادرة انصار فريق الرجاء الرياضي.
وعبرت الجماهير الرجاوية على مواقع التواصل الاجتماعي، عن رفضها لإعادة المباراة، معتبرة خطوة القناة استفزازا واستهزاء بتاريخ النادي الاخضر.
يشار إلى أن إعادة المباراة تأتي في إطار مواصلة القناة المذكورة، النبش في ذاكرة المباريات المغربية الخالدة، بعد توقف جميع المنافسات الرياضية بسبب تفشي وباء كورونا.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا