سخرية عارمة من مسلسل “سلمات أبو البنات” ومغاربة يصفون مشاهده بالهندية والمليئة بالتناقضات

زربي مراد

وجد المسلسل الدرامي الرمضاني المغربي “سلمات أبو البنات” والقيمون عليه في قلب عاصفة من الانتقادات وموجة سخرية عارمة على مواقع التواصل الاجتماعي، بسبب أخطاء في الإخراج والسيناريو.
ورصد متابعون للمسلسل الذي تبثه قناة “ام بي سي 5″، في حلقته العشرون، أخطاء بالجملة وتناقضات، بالإضافة لمبالغة في مشاهدها وصفت بالهندية.
ومن المشاهد التي أثارت سخرية المتابعين تلك التي يظهر خلالها الممثل ياسين أحجام تناقل رواد الفايسبوك بكثرة صورة من مشهد لياسين، وهو ممدد على الأرض بعد أن ضربته الممثلة جيهان كيداري، دفاعا عن نفسه،حيث تضمن المشهد خطأ يتمثل في وضع بقعة الدم بعيدا عن رأس الممثل، الشيء الذي أثار سخرية المعلقين.
وكتب أحد المعلقين: “الممثل الذي يقتل دون تلطيخه بنقطة من دمه”، وأضاف آخر: “داك الدم بغيت غي نعرف منين خرج ليه أصلا وهو مافيه حتى ضربة فعلا الدراما المغربية أصبحت تنافس الهنود”.
كما أن “ثورية” التي تعرضت لمحاولة الاغتصاب ظهرت في مشهد وهي تُخرج آلة حادة من بطنها بعدما أصيبت أثناء محاولتها الدفاع عن نفسها من مديرها، قبل أن تحمل الأخير المصاب وتفتح الباب ببصمة يده، وتذهب لتشارك في حفل خطوبة شقيقتها “أمل” دون أن تلفت انتباه عائلتها، وتقوم بجراحة جرحها بإبرة خياطة بنفسها وتنام على جهة الإصابة.
واعتبر كثيرون أن الأحداث التي شهدتها الحلقة المذكورة، لا تتماشى مع طبيعة المسلسل الواقعي وأن السيناريست والمخرج بالغا في تصوير المشاهد واعتماد الخيال.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا