رحيمو الحدوشي.. مناضلة وطنية تتعرض لهجمة شرسة من العدميين

قالت المناضلة الريفية رحيمو الحدوشي، من مدينة الحسيمة، إنها تتعرض لهجمة شرسة وغير مسبوقة من طرف مجموعة من عديمي الضمير ومرتزقة العمل الجمعوي، فقط لقيامها بدورها، وحقدا منهم على علاقاتها الطيبة مع السلطات.
وقالت الجمعوية رحيمو، في اتصال هاتفي مع جريدة “كواليس اليوم” الإلكترونية، إن هجومات العدميين تجاوزت كل الخطوط الحمراء، وضربت عرض الحائط بكل القيم والمبادئ الأخلاقية، إلى درجة أن أحدهم لم يتورع في وصفها بنعوت وصفات قدحية لا تليق بإنسان.
وقالت المتحدثة، إن الأمر يتعلق بمنتحلي صفة صحافيين، متسائلة عمن يشجع هؤلاء المرتزقة باسم العمل الصحفي والجمعوي، بعد قانون الصحافة والنشر، الذي جاء للحد من هذا العبث ووقف غزو الطفيليين والدخلاء على المهنة.
وذكرت أن محاميها توجه بشكاية في الموضوع إلى وكيل الملك بالحسيمة، ومن المرتقب مباشرة الإجراءات القانونية قريبا.
ويصف هؤلاء العدميين هذه السيدة التي تحظى بالاحترام والتقدير على الصعيد الوطني لجهودها في خدمة القضايا الوطنية، ودفاعها عن ثوابت الأمة، بالعياشية، وكأن حب الوطن والملك، والتفاني في خدمتهما، أصبحت تهمة.
هذا وعبر العشرات من المناضلين الحقوقيين والجمعويين عن تضامنهم غير المشروط مع السيدة رحيمو، مطالبين السلطات المعنية باتخاذ ما يلزم في حق هؤلاء المرتزقة.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...