التقرير الشرعي: وفاة خادمة وسط فيلا بخريبكة بسبب إختناق بأحادي أوكسيد الكاربون

نجيب مصباح

بعد تلقي الخبر المفجع لوفاة غامضة لخادمة (رباب. ش)، مساء يوم الجمعة 15 ماي الجاري، وسط فيلا وسط فيلا، الكائنة بطريق الخطوات، تم الإقرار بالقيام بعمل تشريح لجثمانها، من طرف الطبيب الشرعي بمركز الرحمة بالدار البيضاء بتاريخ 17-05-2020 لتأكيد سبب وفاتها ودحض كافة الشكوكات حولها.

وتبين نتيجة تشريح جثمان الضحية، أن الوفاة جاءت نتيجة إصابتها بإختناق بأحادي أوكسيد الكاربون.

والجدير بالذكر هو، أن تفاصيل الواقعة تعود إلى يوم الجمعة الماضي، بعدما تسبب مجمر للتدفئة في وفاة خادمة تسمى قيد حياتها (رباب. ش) إلى جانب زميلتها (إلهام. م)، التي أصيبت بدورها بإختناق والتي توجد حاليا بقسم الإنعاش بالمستشفى الحسن الثاني الإقليمي بخريبكة، لتلقي العلاجات الضرورية بسبب وضعها الصحي الحرج.

وأفادت مصادرنا، أن الخادمتين التي كانتا تعملان بفيلا الآنفة الذكر، إذ إحتفظتا ليلة الخميس/الجمعة بمجمر يوجد به فحم داخل الغرفة التي ينامان فيه للتدفئة، إثر التساقطات المطرية الأخيرة، حيث أخذهما النوم إلى غاية طرق الحارس الباب في الصباح، إذ فتحت إحداهما الباب وهي تتقيأ، فيما كانت الأخرى جثة هامدة فوق سرير نومها.

وفي غضون ذلك، تم إخبار السلطات الأمنية بمفوضية أمن خريبكة، إذ حضرت إلى عين المكان، عناصر الشرطة تحت إشراف رئيس الدائرة الأمنية السادسة، والشرطة العلمية والتقنية إلى عين المكان، وتم أخذ عينات من الغرفة وصور، ونقل جثة الهالكة إلى مستودع الأموات للتشريح بأمر من يوسف الشيخ، النائب الأول للوكيل العام لمحكمة الاستئناف بخريبكة.

 


شارك بتعليقك

شاهد أيضا