ممثلة الأمم المتحدة: العفو عن قتلة خاشقجي خدعة

اعتبرت المقررة الأممية، أنييس كالامار، أن عفو عائلة الصحفي جمال خاشقجي عن قتلته كان “أمرا متوقعا”.

وأضافت أن المجتمع الدولي “جاهز جدا” لأي “خداع” من قبل السلطات السعودية التي تحاول حسبها “محاكاة العدالة”.

ووصفت كالامار إعلان العفو بـ”الصادم”، على الرغم من أنه “كان متوقعا”، مضيفة أن جميع الذين تحدثوا عن “الإعدام البشع” لخاشقجي خلال الأشهر العشرين الماضية توقعوا هذه النتيجة.

وشددت كالامار على أن إعلان اليوم يجب أن يدفع الأمين العام للأمم المتحدة إلى العمل على إجراء تحقيق يركز على سلسلة القيادة المتورطة والمسؤوليات الفردية المرتبطة بها “على أعلى مستويات الدولة”.

وأعلن أبناء الصحفي السعودي جمال خاشقجي عفوهم عن قاتل والدهم، وذلك بتغريدة نشرها نجله صلاح خاشقجي عبر حسابه في “تويتر” حسب التلفزيون الرسمي السعودي.

وكتب صلاح خاشقجي: “في هذه الليلة الفضيلة من هذا الشهر الفضيل، نسترجع قول الله تعالى في كتابه الكريم (وجزاء سيئة سيئة مثلها، فمن عفا وأصلح فأجره على الله إنه لا يحب الظالمين).

وأضاف: “عفونا عن من قتل والدنا رحمه الله لوجه الله تعالى، وكلنا رجاء واحتساب للأجر عند الله عز وجل”.

 


شارك بتعليقك

شاهد أيضا