بالوثيقة: مواطن يشكو قائدا وشيخا إلى وزير الداخلية

بعد أن لم يجد تفاعلا من طرف والي جهة الرباط سلا القنيطرة، قرر المواطن الهاشمي الساعدي، تاجر بمدينة سوق أربعاء الغرب، اللجوء إلى عبد الوافي لفتيت، وزير الداخلية، في مواجهة ما يعتبره شططا من طرف رجل سلطة برتبة قائد، وعون سلطة برتبة شيخ.
وسبق لهذا المواطن أن صرح بأن الشيخ الذي سبق له محاولة الانتحار حرقا، ما يزال مصرا على الانتقام منه، بسبب حسابات قديمة.
وأوضح أن الشيخ رغم انتقاله إلى منطقة أخرى، إلا أنه حضر إلى جانب قائد المقاطعة الثانية، وشارك في عملية هدم سور أحدثه المشتكي لكي يحجب الرؤية عن جاره الذي بنا بناء عشوائيا كبيرا وأحدث به نوافذ، دون أن يسائله أحد.
وحسب المصدر ذاته، فإن الشيخ يكن له عداوة، واتصل بالقائد وأبلغه بأنه المعني قام ببناء سور، وهو ما دفع القائد إلى الحضور رفقة أعوانه، ومباشرة عملية الهدم.
وعندما استفسر المشتكي، صاحب محل بالحي الصناعي، القائد عن سبب عدم هدم باقي الإضافات الجديدة في أبنية جيرانه، خاطبه قائلا: “أنا غادي نطبق عليك القانون وحدك فقط”، وفق ما أفاد به الهاشمي.
وفي ما يلي، نسخة من الشكاية الموجهة إلى وزير الداخلية:

 


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني