عالق منذ 4 أشهر.. البطل الأولمبي الجزائري مخلوفي يطالب بإجلائه من جنوب إفريقيا

عبر البطل الأولمبي الجزائري توفيق مخلوفي عن غضبه بسبب عدم تمكنه من العودة إلى بلاده من جنوب إفريقيا طوال 4 أشهر تقريبا، بعد تعليق رحلات الطيران للحد من انتشار فيروس كورونا.

وقال مخلوفي عبر حسابه الشخصي في “تويتر”: “تقريبا 4 أشهر وأنا مرمي في جنوب إفريقيا (في جوهانسبرغ)، لا إجلاء ولا حتى حركة مشابهة له من طرف الدولة الجزائرية للرجوع إلى أرض الوطن، هذا ما أثبت لي أنه لا قيمة لي كمواطن جزائري أو حتى كبطل أولمبي دافع وشرّف الراية الجزائرية. وهذه الكلمات كانت في قلبي فكتبتها، ولست أستهدف بها الإستعطاف”.

وردا على تصريحات مخلوفي، قال وزير الشباب والرياضة الجزائري سيد علي خالدي إنه على تواصل مع العداء، وتعهد في منشور عبر حسابه في “فيسبوك” بالعمل على إجلاء مخلوفي وكل الرياضيين العالقين خارج البلاد.

وسافر مخلوفي إلى جنوب إفريقيا للتحضير للألعاب الأولمبية التي كانت مقررة خلال هذا الصيف في طوكيو، قبل أن يتم تأجيلها إلى العام المقبل بسبب تفشي كورونا.

ويعتبر مخلوفي البالغ 32 عاما أكثر الرياضيين الجزائريين تتويجا في الألعاب الأولمبية، وحصل على الذهبية الأولمبية لسباق 1500 متر في أولمبياد لندن الصيفي في 2012، قبل أن يحصل على فضيتي سباقي 800 و1500 متر في أولمبياد ريو دي جانيرو بالبرازيل في 2016.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني