صادم.. فرنسا جاعت ومواطنوها يبحثون في حاويات الأزبال عن بقايا طعام يسدون به جوعهم

زربي مراد

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي شريطا صادما عرى الواقع البئيس الذي أضحت فرنسا تعيش على وقعه بسبب تداعيات أزمة كورونا.
ففي مشاهد صدمت متداولي شريط الفيديو الذي انتشر في الأيام الأخيرة على نطاق واسع، ظهر مواطنات فرنسيات وفرنسيون يتحلقون حول حاويات أزبال لجمع ما يسدون به جوعهم ويشبعون به بطونهم.


كما أظهر الفيديو تجمع المواطنين الفرنسيين حول حاوية للأزبال، وهم يبحثون عن بقايا الطعام، لتناولها، بعدما ضاقت بهم السبل، وضاعفت من معاناتهم جائحة فيروس كورونا.
ويأتي هذا الفيديو ليفضح الواقع الحقيقي لفرنسا والذي طالما عملت على تجميله بمساحيق، في وقت لا يتوانى إعلامها في انتقاد مستعمراتها السابقة وكشف عوراتها.
ويبدو أن تداعيات جائحة كورونا لن الاقتصادية والاجتماعية لجائحة فيروس كورونا المستجد كوفيد 19، لن تكون وخيمة على دول العالم الثالث فحسب، بل أن مخلفاتها تجاوزت الحدود لتصل حدود الدول الغربية وخاصة الغربية التي تتصدر قائمة الدول الأقوى اقتصادا في العالم.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني