فضيحة.. متابعة رئيس جمعية حقوقية معروفة تعنى بالطفولة بأكادير في حالة اعتقال استغل قاصر جنسيا لمدة طويلة وتسبب في حملها

زربي مراد

قرر الوكيل العام لمحكمة الاستئناف بمدينة أكادير، اليوم الخميس، متابعة رئيس جمعية تعنى بحماية الطفولة بالسجن المحلي لآيت ملول، في حالة اعتقال وإيداعه السجن المحلي لآيت ملول، وذلك بعد متابعته في قضية تتعلق باغتصاب قاصر و التسبب في حملها.
وكانت مصالح الدرك الملكي بالقليعة ضواحي مدينة أكادير، اعتقلت أول أمس الثلاثاء، رئيس الجمعية الحقوقية المعروفة، للاشتباه في تورطه في قضية تتعلق باغتصاب وهتك عرض فتاة قاصر، نتج عنه حمل في شهره الثامن.
وتعود تفاصيل الواقعة حسب مصادر محلية متطابقة، عندما قصدت “أم عازبة” رفقة ابنتها القاصر البالغ عمرها 14 سنة وتقطنان بمركز الجماعة الترابية القليعة عمالة انزكان آيت ملول، (قصدت) إحدى الجمعيات الحقوقية الخاصة بالطفولة، طلبا للمساعدة، قبل أن تتلقى وعودا بالاعتناء بها من طرف رئيس الجمعية الذي كان يقوم بالاحتفاظ بالفتاة، بدعوى القيام بالإجراءات القانونية.
ووفق ذات المصادر، فإن الفتاة القاصر وبعد علمها بكونها حامل، اعترفت لأمها بكونها وقعت ضحية اغتصاب من قبل رئيس الجمعية الحقوقية، وتم وضع شكاية الوكيل العام بمحكمة الاستئناف بأكادير.
ووفق شكاية الأم، فإن الفتاة المغتصبة اعترفت بكون الفاعل كان يستغل غياب الأم وانشغالها بالعمل، حيث عرضها للاغتصاب المكرر لحوالي 9 أشهر بعدما كان يحتفظ بها بدعوى قيامه ببعض الاجراءات القانونية لها والاعتناء بها.
وبناء على ما ورد في الشكاية المذكورة، أعطى الوكيل العام بمحكمة الإستئناف بأكادير أوامره للضابطة القضائية بالقليعة لتوقيف المتهم وإخضاعه لتدابير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، في إطار البحث المفتوح في القضية، قبل عرضه على المحاكمة.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني