سخرية عارمة من تصريح لشكر: “تحالفنا مع البيجيدي كان كارثة”؟!!

زربي مراد

وجد إدريس لشكر، الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، نفسه وسط عاصفة من الانتقادات وموجة سخرية، على خلفية تصريح أدلى به لأحد الجرائد الوطنية قال فيه: “التحالف مع حزب العدالة والتنمية كان كارثة”.
واعتبر رواد مواقع التواصل الاجتماعي تصريح لشكر متوقع مع اقتراب الانتخابات، خصوصا وأنه دأب على تغيير جلده بحسب ما تقتضيه المرحلة.
واستغربوا أن يدلي لشكر بهكذا تصريح، وهو الذي دخل للحكومة رغما عن أنف الجميع وظل يردد باستمرار رفضه القاطع لمغادرة سفينتها.
واعتبر كثيرون الانتهازية ملة واحدة تدين بها الأحزاب السياسية، جازمين بإمكانية تحالف لشكر مع البيجيدي في حال تصدره الانتخابات المقبلة، ولن يجد صعوبة في إيجاد المبرر لذلك.
وسخر البعض من تصريح لشكر، متسائلين بالقول: “وفين كنتي حتى لدابا ولات العدالة والتنمية كارثة”، متسائلين لم بقي حزب الوردة في الحكومة وقد كانت الفرصة مواتية لمغادرتها برأس مرفوع إثر تفجر فضيحة مشروع قانون “تكميم الأفواه”؟!
وتحدى البعض الآخر لشكر وحزبه، أن يغادرا الحكومة فورا مادام التحالف مع حزب يرأسها يعد كارثة من وجهة نظره.
هذا وعلق أحدهم على كلام لشكر قائلا: “حتى لدابا.. شبعتوا معهم غريف و هريف.. و دابا مع اقتراب النهاية ديالهم باغيين تنزلوا من المركب تجربوا حظكم”؟


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني