تمديد الحجر المنزلي لمدة عشرة أيام بالجزائر

أعلنت السلطات الجزائرية، أمس الخميس، أنها قررت تمديد الحجر الجزئي المنزلي، المفروض على 29 ولاية، لمدة 10 أيام، وذلك في إطار الوقاية من انتشار فيروس كورونا بالبلاد، التي سجلت 21 ألفا و351 إصابة، منها 1052 حالة وفاة.

وأوضح بيان لمصالح الوزير الأول، أن هذا القرار يأتي “بعد استشارة اللجنة العلمية والسلطة الصحية وبعد أن أبرز تقييم الوضعية الصحية عبر التراب الوطني تزايد سرعة انتشار الوباء”.

وأضاف المصدر ذاته، أنه تم تمديد الحجر الجزئي، من الساعة الثامنة مساء إلى غاية الساعة الخامسة صباحا، بالولايات الــ29 ، والتي كان قد تم الابقاء عليه بها في 9 يوليوز، مبرزا أنه تقرير أيضا تمديد الإجراء الـذي جرى إقراره يوم الخميس، والمتمثل في منع حركة الـمرور، بما فيها السيارات الخاصة، من وإلى هذه الولايات، باستثناء وسائل نقل الـمستخدمين ونقل السلع.

وتابع أنه تقرر أيضا تمديد إجراء تعليق نشاط النقل الحضري العمومي والخاص للأشخاص خلال العطلة الأسبوعية في هذه الولايات، التي تعد من بين الولايات الأكثر انتشارا للوباء.

وكانت الحكومة قد منحت، في 29 يونيو الماضي، للولاة صلاحية اتخاذ القرارات تبعا لتطور الحالة الوبائية بولاياتهم.

وبحسب وزارة الصحة الجزائرية، فقد تم خلال الأربع وعشرين ساعة الأخيرة، تسجيل رقم قياسي جديد في عدد حالات الإصابة الجديدة بفيروس كورونا بلغ 585 حالة، ليرتفع العدد الإجمالي للحالات المؤكدة إلى 21 ألفا و351، منذ ظهر الوباء في البلاد.

ووفقا لرئيس نقابة مستخدمي الصحة العمومية، الدكتور إلياس مرابط، فإن عدد الإصابات بفيروس كورونا المعلن عنها يوميا “لا يعكس الواقع في الجزائر”.

ونقل موقع (كل شيء عن الجزائر) عن إلياس مرابط قوله إن الحصيلة اليومية لا تشمل المرضى الذين استفادوا من الاختبار بتقنية (PCR) والذي جاءت نتيجته إيجابية.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني