العثماني يدعو الوزراء لقضاء العطلة بالمغرب ومغاربة يعلقون: “الناس كتموت وانتوما باغيين الاستجمام”!!

زربي مراد

وجد رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، نفسه وسط عاصفة من الانتقادات والسخرية بعد دعوته أعضاء الحكومة ومسؤولي المصالح المركزية والخارجية، وعدد القطاعات الأخرى بضرورة قضاء عطلهم الصيفية بالمغرب، بهدف دعم السياحة الوطنية المتضررة من جائحة كورونا.
وتحول منشور العثماني الأخير، والذي حث فيه وزراء حكومته على قضاء عطلهم بالمغرب، إلى مادة دسمة جرت عليه غضب وسخرية المغاربة على منصات التواصل الاجتماعي.
وتساءل النشطاء دعوة رئيس الحكومة لوزرائه لقضاء العجلة والخلود للراحة في عز انتشار فيروس كورونا وترقب ظهور موجة ثانية للوباء بالمغرب.
واعتبر كثيرون مجرد تفكير رئيس الحكومة في العطلة بمثابة فضيحة، فبالأحرى دعوة وزرائه لقضائها، في وقت تعاني فئة عريضة من الشعب الامرين، بعد فقدانها مصدر لقمة عيشها بسبب الجائحة.
وشددوا على أن الواجب يحتم على العثماني ووزرائه الانكباب على إيجاد حلول عاجلة لهذه الضائقة الاجتماعية الصعبة، خصوصا وأن عيد الأضحى على الأبواب، متبوعا بالدخول المدرسي الجديد، فضلا عن الديون الثقيلة التي أنهكت كاهل الآلاف من المواطنين.
كما استغرب البعض دعوة العثماني للوزراء إلى قضاء عطلهم داخل أرض الوطن، مع العلم أن حدود البلاد مغلقة تبعا للإجراءات الاحترازية للحد من انتشار فيروس كورونا.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني