بعد العطالة بسبب الجائحة الفنانات المغربيات “قلبوها سطوريات إشهارية” لكسب المال

زربي مراد

بعد حالتي الركود والجمود اللتان أصابتا قطاع الفن بسبب انتشار فيروس كورونا، والذي أدى إلى إلغاء مجموعة من التظاهرات الفنية، خاصة في فترة الصيف التي تعرف فيها انتعاشا كبيرا، وجدت فنانات مغربيات أنفسهن مضطرات للجوء إلى سوق الإعلانات.
وأمام حالة العطالة التي بات المنتمون لقطاع الفن بالمغرب يعانون منها، وفي خطوة منهم لكسب المال، لجأ مجموعة من الفنانين المغاربة، والمؤثرين، إلى الترويج لمجموعة من المنتجات التجميلية، والمنزلية وغيرها، عبر صفحاتهم على مواقع التواصل الإجتماعي.
ومن الفنانات المغربيات اللواتي ولجن مجال ترويج المنتجات عبر مواقع التواصل الإجتماعي، هناك
المغنية دنيا باطمة، والممثلة صفاء حبيركو، والمؤثرة عبير البراني، وغيرهن من الفنانات اللواتي
كسبن أرباح مادية مقابل “سطوريات” إشهارية.
يشار إلى أن جائحة كورونا، تسببت في ضرر كبير لجميع القطاعات، وخاصة قطاع الفن الذي كان ينتعش بكثير من التظاهرات الثقافية، والفنية خلال فترات كثيرة من السنة.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني