مستشارون بالمجلس الإقليمي ينتقدون الكاتب العام لعمالة تمارة

تحولت الدورة الاستثنائية للمجلس الإقليمي لعمالة الصخيرات تمارة، إلى محاكمة للكاتب العام للعمالة، بعد أن خصص مستشارو المجلس حيزا هاما من مداخلاتهم للكاتب العام.
خلفيات هذا التوتر الذي لم يشهد المجلس مثيلا له من قبل، ترتبط بتدبير مصالح العمالة للحجر الصحي، والوصاية المبالغ فيها على المجلس الإقليمي الذي يترأسه التقدمي زهير الزمزامي.
ووفق معطيات حصل عليها “كواليس اليوم”، فإن انتقادات أعضاء المجلس للكاتب العام، طالت تدبير صفقة اقتناء المساعدات الغذائية، وما شابها من تضخيم وتلاعب انتهى بفتح تحقيق من طرف وزارة الداخلية، إضافة إلى تدبير صفقات العمالة، و اتخاذ القرارات المرتبطة بالإقليم وما يطبعها من بطء.
من جهته تجاهل الكاتب الرد على الانتقادات الحادة التي وجهت له بشكل مباشر، و دافع عن القرارات التي اتخذت في ظروف استثنائية، مع التلميح إلى أن عدم توفر المعطيات الدقيقة يغذي التأويلات السلبية.
و لم تخل مداخلات المستشارين من الإشادة بتدخلات عامل الإقليم يوسف الضريس، الذي يسير شؤون العمالة بسرعة كبيرة، خلافا للبطء الذي يطبع تدبير الكاتب العام، مما ينعكس على أداء معظم المصالح.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني