اعتقال الشخص الذي ادعى وجود عصابات مسلحة في محطة أولاد زيان

تفاعلت ولاية أمن الدار البيضاء، بسرعة وجدية كبيرة، مع شريط فيديو منشور على مواقع التواصل الاجتماعي، يظهر فيه شخص يعمل “جابيا” بالمحطة الطرقية أولاد زيان وهو يزعم بوجود عصابات إجرامية تستهدف الركاب باستعمال الأسلحة البيضاء، وترغمهم على امتطاء الحافلات تحت الاكراه.

وقد تعاملت ولاية أمن الدار البيضاء مع هذه التصريحات على أنها وشاية وتبليغ عن جرائم مفترضة، مما استدعى فتح بحث تمهيدي تحت إشراف النيابة العامة المختصة، للتحقق من صحة هذا التبليغ، وتحديد الضحايا المفترضين، وتوقيف المشتبه فيهم المتورطين.

وقد أوضحت الأبحاث والتحريات المنجزة أن التصريحات الصادرة عن “الجابي” المذكور مختلقة وغير صحيحة، وأنها ناتجة عن مشاكل وخلافات بينه وبين وكالات الأسفار بالمحطة الطرقية، والتي تمتنع عن التعامل معه بسبب سلوكه وسوابقه القضائية التي تجاوزت 20 سابقة.

وقد تم إيداع المعني بالأمر تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تباشره فرقة الشرطة القضائية بمنطقة أمن أنفا تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن دوافع وخلفيات إدلاء المعني بالأمر بهذه التصريحات الزائفة التي تمس بالإحساس بأمن المواطنين.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني