5 سنوات سجنا نافذا للشاب وسنتين لشقيقته بطلا زنا المحارم والخيانة الزوجية باشتوكة آيت باها

زربي مراد

قضت المحكمة الابتدائية بإنزكان، أمس الاثنين، بخمس سنوات سجنا نافذا وغرامة مالية نافذة قدرها 2000 درهم في حق شخص في الثلاثينيات من العمر.
وتوبع ذات الشخص بتهم الخيانة الزوجية والتحرش الجنسي في حق شقيقته.
وقضت المحكمة ذاتها في الملف نفسه على أخته المتهمة بممارسة الجنس معه، والخيانة الزوجية، بالحبس سنتين نافذة، وتقديم تعويض مدني لزوجها بالتضامن قدره 100 ألف درهم.
ووتعود الفضيحة المدوية إلى بداية شهر يوليوز عندما أوقفت مصالح الدرك الملكي الظنين رفقة شقيقته بجماعة “إنشادن” إقليم اشتوكة آيت باها، بناء على معلومات أدلى بها زوج المتهمة لمصالح الدرك يتهم فيها زوجته بممارسة الجنس مع أخيها، وهو ما اعترف به الأخير، مؤكدا ممارسته للجنس معها كان برغبة منها.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني