استقالة الحكومة الموريتانية على وقع تحقيقات برلمانية

قدم رئيس الوزراء الموريتاني إسماعيل ولد الشيخ سيديا، اليوم الخميس، استقالة حكومته إلى الرئيس محمد ولد الغزواني.

وتأتي هذه الخطوة في خضم جدل سياسي حول نتائج تقرير لجنة التحقيق البرلمانية وتوقعات بالإطاحة بالوزراء المشتبه في علاقتهم بالملفات التي شملتها نتائج تحقيق هذه اللجنة.

وأفادت العين الإخبارية، أن الاستقالة جاءت بعد ايام من إحياء الأحزاب والقوى السياسية الموريتانية مطلع أغسطس الجاري، ذكرى مرور عام على تسلم رئيس البلاد محمد ولد الشيخ الغزواني للحكم، بسلسلة فعاليات تستحضر، ما تجسد على أرض الواقع من التزامات قطعها الرجل على نفسه في إطار برنامج الانتخابي الذي سماه “تعهداتي”.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني