استبعاد نجمين من منتخب إنجلترا أحضرا فتاتين إلى الفندق

كواليس اليوم/ وكالات

استبعد غاريث ساوثغيت مدرب منتخب إنجلترا كلاً من فيل فودين وماسون غرينوود لاعبي مانشستر سيتي ويونايتد على التوالي من تدريبات المنتخب يوم الاثنين، وذلك بعد إحضارهما فتاتين إلى الفندق الذي تقيم فيه البعثة في مدينة راييفيك الآيسلندية.

وتغلب المنتخب الإنجليزي يوم السبت على آيسلندا بصعوبة عن طريق رحيم ستيرلنغ الذي سجل الهدف الوحيد من ركلة جزاء، وبقيت البعثة فيها لحين مواجهة الدنمارك يوم الثلاثاء.

ونشرت صحيفة “ديلي ميل” يوم الاثنين خبراً جاء فيه أن الثنائي الذي ظهر للمرة الأولى مع المنتخب هذا الأسبوع عاد إلى الفندق الذي تقيم فيه البعثة رفقة فتاتين، وهو ما يعتبر خرقاً للقواعد التي وضعها الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم بالنسبة للاعبين أثناء المناسبات الدولية، وكذلك البروتوكول الذي أقره الاتحاد لحماية اللاعبين من فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19”.

ونشرت صحيفة “دي في” الآيسلندية يوم الاثنين حواراً قصيراً مع الفتاتين، واتضح أنهم لا تعرفان القواعد التي وضعها الاتحاد الإنجليزي للاعبين، كما أشارت إحداهما إلى أنها التقطت صوراً لهما عبر حسابها في “سناب تشات” دون أدنى معارضة من الثنائي الشاب.

وهذه أحدث واقعة خارج الملعب يتورط بها لاعب من منتخب إنجلترا في الأسابيع الأخيرة بعد الحكم بسجن المدافع هاري ماغواير مع إيقاف التنفيذ من محكمة يونانية عقب اتهامه في عدة قضايا بعد شجار مزعوم أثناء قضاء عطلة مع عائلته في جزيرة ميكونوس.

وتغلبت إنجلترا على آيسلندا في الجولة الأولى من دوري الأمم الأوروبية، وستلاقي الدنمارك يوم الثلاثاء في كوبنهاغن عاصمة الأخيرة.

 


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني