أمزازي يفتح تحقيقا بعد تداول صورة “قسم مكتظ”

تداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، صورة، لأطفال في مقاعد للدراسة بقسم مكتظ، بدون أي إجراءات للسلامة وفي ظروف غير صحية.

وأثارت الصورة جدلا كبيرا، قبل أن يخرج وزير التربية الوطنية، سعيد أمزازي، في تدوينة على صفحته الرسمية فايسبوك، يعلن فيها أن الوزارة تتحقق من حقيقة الصورة.

وقال أمزازي: عمد شخص إلى نشر صورة تظهر تكديسا للتلاميذ داخل أحد الأقسام الدراسية دون أي احترام والتزام بالتدابير الوقائية التي ينص عليها البروتوكول الصحي المفعل على مستوى جميع المؤسسات التعليمية.

وأضاف الوزير، “تعمل الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين في الوقت الراهن على التأكد من صحة هذه الصورة وتحديد مكان تصويرها إذا ثبتت صحتها”.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني