بفضل السياسة الملكية المحايدة في الملف الليبي.. إشادة جديدة من البرلمان الأوربي

أشاد رئيس البعثة المكلفة بالعلاقات مع بلدان المغربي العربي في البرلمان الأوروبي ،أندريا كازولينو ، الأربعاء، بجهود المغرب في الحوار بين الليبيين.

وقال  كازولينو ، في تصريح له بهذا الخصوص، “أشيد بحرارة بالإرادة في الانخراط في حوار بين المجلس الأعلى للدولة الليبي ومجلس النواب ، وكذلك بالمبادرة المغربية المتمثلة في جمع ممثليهما في بوزنيقة “.

وأضاف إن هذه المبادرة “لها أثر إيجابي على الجهود المبذولة من قبل الأمم المتحدة لتسهيل الحوار السياسي بين الليبيين”. وكان الاتحاد الأوربي قد أعرب على لسان ناطقه الرسمي عن “امتنانه” للمغرب لجهوده الرامية إلى التقريب بين مختلف الأطراف الليبية بهدف التوصل لحل دائم للأزمة السياسية في البلاد.

وقال الناطق الرسمي باسم الاتحاد الأوروبي بيتر ستانو في رده على سؤال لوكالة المغرب العربي للأنباء ” نحن ممتنون للمغرب لدوره النشيط والفعال مع الطرفين في دعم ومساندة العملية التي تقودها منظمة الأمم المتحدة ” .

من جانبه ، أشاد جوزيب بوريل الممثل السامي للاتحاد الأوربي في الشؤون الخارجية والسياسة الأمنية بالمبادرة المغربية لاحتضان واستضافة الحوار بين الليبيين .

وكتب رئيس الدبلوماسية الأوروبية في تغريدة على موقع ( تويتر ) ” نشيد ونرحب بالمبادرة المغربية التي جمعت بين أعضاء المجلس الأعلى للدولة ومجلس النواب الليبي في بوزنيقة ” .


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني