خطير جدا.. أحزمة ناسفة لإحداث تفجيرات دموية بالمغرب

كشفت المشاهد الموثقة من عين مكان تفكيك الخلية الإرهابية بمدينة تمارة، صبيحة اليوم الخميس، عن وجود عدد من الأحزمة الناسفة المفخخة بقنابل مصنعة من مواد شديدة التفجير.

حضور الحموشي شخصيا لهذه العملية، يكشف خطورة الخلية الإرهابية التي تم تفكيكها بنجاح، في واحدة من أقوى الضربات الاستباقية التي تنفذها مصالح المديرية العامة لإدارة مراقبة التراب الوطني.

كذلك تم العثور على أسلحة بيضاء خطيرة كان الهدف منها تنفيذ جرائم قتل بشعة، مثل الشواقير والسواطير والسيوف ونحوها.

عملية جديدة تنضاف إلى السجل الحافل للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني ومكتبها المركزي للأبحاث القضائية.

حفظ الله بلادنا من كل شر، وأدام علينا نعمة الأمن والطمأنينة، وألف شكر لكل الرجال الذين شاركوا في هذه الضربة الاستباقية التي جنبت بلادنا خطرا حقيقيا.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني