تصوير طفلة بدون ملابس لإجبارها على العودة إلى بيت طليقها بتحريض من والدها

كواليس اليوم/وكالات

قضت محكمة جنايات الزقازيق في مصر، بمعاقبة أب بالسجن لمدة 10 سنوات، لإدانته بالاشتراك في تزويج ابنته الطفلة عرفيا.

وجاء الحكم بعدما تم اتهام الأب بتعريض حياتها للخطر، والتحريض على تصويرها عارية، لإجبارها على العودة لزوجها العرفي.

واتهمت الطفلة والدها و4 آخرين، من بينهم زوجها العرفي، باغتصابها وتصويرها عارية، لإجبارها على العودة لزوجها، بعد خلافات نشبت بينهما، كما اتهمتهم بابتزازها.

وتمكنت الأجهزة الأمنية من القبض على المتهمين، وهم والد الطفلة المجني عليها وزوجها العرفي، وعاملة خردة، و2 آخرين، وتوصلت التحريات إلى صحة الواقعة، وتم إحالة المتهمين للنيابة العامة.

وكشفت التحقيقات أن المتهم الأول “والد المجني عليها” اتفق مع أحد المتهمين على تزويجه إياها “عرفيا”، وبعدها تم الطلاق بسبب خلافات بينهما.

وبينما كانت المجني عليها مع المتهمين فى منزل الثالثة “عاملة الخردة” في محاولة للصلح، قام المتهمون جميعا عدا والدها، باحتجازها والتعدي عليها بالضرب، واغتصبها أحدهم وصورها آخر لابتزازها.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني