المدير العام للإيسيسكو.. الرؤية الإصلاحية لجلالة الملك “مرجع لبلورة برامج عدة منظمات دولية وإقليمية”

اعتبر المدير العام لمنظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو) سالم محمد المالك ، اليوم الاثنين بالرباط ، أن الرؤية الإصلاحية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس “مرجع لبلورة خطط وبرامج عدة منظمات دولية وإقليمية”، في مقدمتها الإيسيسكو.

وأكد السيد محمد المالك ، لدى استقباله من طرف رئيس مجلس المستشارين حكيم بن شماش ، أن المملكة المغربية تعتبر شريكا وداعما أساسيا لجهود المنظمة، مذكرا بالدور الريادي الذي لعبه جلالة المغفور له الحسن الثاني في دعم إحداث المنظمة واحتضان مقرها بالرباط.

وذكر بلاغ لمجلس المستشارين أن المدير العام للمنظمة استعرض ، بالمناسبة ، عناصر الرؤية الاستراتيجية الجديدة للإيسيسكو، والتي تستمد مرجعياتها من خطة التنمية المستدامة للعام 2030، والأجندة الإفريقية 2063، والمبادئ الأممية لحقوق الإنسان.

ومن جانبه، نوه السيد عبد الحكيم بن شماش بالدور الطلائعي الذي تلعبه منظمة الإيسيسكو في دعم القدرات التنموية للبلدان الإسلامية، من خلال دعمها لمجالات عدة منها التربية والعلوم والتكنولوجيا والابتكار والثقافة والإعلام والاتصال.

واعتبر أن دور المنظمة يزداد تعقيدا في ظل تنامي النزاعات والصراعات واستفحال الفوارق الاجتماعية على صعيد العالم الإسلامي، مما يستوجب المزيد من التعاون والتضامن من أجل التصدي المشترك للتهديدات ورفع التحديات ذات الارتباط.

وحسب البلاغ، فإن الطرفين أجمعا على ملحاحية استنهاض الهمم وحشد الطاقات من أجل رفع التحديات التي تواجه العالم الإسلامي في هذه المرحلة العصيبة، المطبوعة باللايقين جراء تنامي الأزمات والتوترات ونزعات الكراهية والتطرف، مضيفا أن الجانبين اتفقا على إيجاد آلية مؤسساتية للتعاون في المجالات ذات الاهتمام المشترك.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني