المنتخب الوطني يكتفي بالتعادل في مباراته الودية أمام الكونغو الديمقراطية

اكتفى المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم بالتعادل الإيجابي أمام نظيره من  الكونغو الديمقراطية بهدف لمثله، في المباراة التي جمعنهما وديا مساء اليوم الثلاثاء، بالمركب الرياضي مولاي عبد الله بالعاصمة الرباط.

ودخل المنتخب الوطني المباراة وهو عازم على تحقيق هدف التقدم،وهو ماتأتى له، في الدقيقة الـ44 عبر نصير مزراوي،بعد تمريرة محكمة من العرابي، لكن “الفهود” أدركوا هف التعادل في الدقيقة الـ60 بواسطة اللاعب يوان ويسا.

وعرفت تشكيلة وحيد هاليلوزيتش ، تغييرا نسبيا خلافا للمباراة الودية الأولى أمام منتخب السنيغال ، بدخول المحمدي كحارس مرمى وعبد الحميد ومنديل ومزراوي وسامي وبركوك وأملاح والقادوري وأمرابط والعربي وحكيمي.

وخلال مجريات الشوط الثاني من المباراة ،دخل عصام شباك مكان زميله مزراوي في الدقيقة 56،كما عوض طنان عمر القادوري،وبن شرقي  بديلا  للعرابي وأخيرا محمد غرس الله مكان  أشرف حكيمي،دون أن تتغير النتيجة ،لتنتهي المباراة بالتعادل بهدف لمثله.

يذكرأن المنتخب الوطني كان قد فاز في مباراته التحضيرية الأولى على منتخب السينغال بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد، علما أن وديتا “الأسود” تدخل في إطار الاستعداد للمباريات الرسمية المقبلة ،إذ سيواجه أبناء وحيد هاليلوزيتش إفريقيا الوسطى، الشهر المقبل برسم الجولتين الثالثة والرابعة من تصفيات كأس أمم إفريقيا.

 

 

 


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني