مداهمة منزل وزير الصحة في فرنسا

كواليس اليوم/وكالات

أفادت وكالات عالمية الخميس أن الشرطة الفرنسية داهمت مكتب ومنزل وزير الصحة أوليفييه فيران في إطار تحقيق حول إدارته لأزمة كورونا.

كما أضاف أن المداهمات شملت مكاتب عدة شخصيات من بينها رئيس الوزراء السابق إدوار فيليب على خلفية إدارة الازمة الصحية التي شهدتها البلاد، جراء تفشي الفيروس المستجد..

ومن بين أولئك الذين تم تفتيش منازلهم أيضاً، وزيرة الصحة السابقة أغنيس بوزين، والمدير العام للصحة في فرنسا جيروم سالومون، والمتحدثة السابقة باسم الحكومة سيبيث ندياي.

وجاءت عمليات التفتيش هذه بعد يوم من إعلان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون حظر التجول في باريس وثمان مدن فرنسية أخرى، للتعامل مع ارتفاع حصيلة الإصابات الجديدة بالوباء.

ما جاءت بعد تقديم مصابين بكوفيد-19، وأطباء، وموظفي سجون، وضباط شرطة، وآخرين في فرنسا 90 شكوى، وهو رقم غير مسبوق خلال الأشهر الأخيرة، خاصة بنقص الأقنعة وغيرها من المعدات.

وأمرت محكمة فرنسية خاصة بفتح تحقيق في تعامل الحكومة مع أزمة الفيروس الذي بدأ قبل أيام بالتفشي مجددا في فرنسا، وتسجيل أعداد مرتفعة من الإصابات.

يذكر أن ماكرون كان أعلن أمس فرض حظر التجول ليلا على نحو ثُلُث سكان البلاد الذين يقدر عددهم بنحو 67 مليون نسمة للتصدي لفيروس كورونا المستجد، لكن من غير المُتصور فرض إجراءات العزل العام من جديد في أنحاء البلاد.

 


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني