نائبة برلمانية: تقاعد وزراء الحكومة وكبار المسؤولين يثقل كاهل ميزانية الدولة ويجب إلغاؤه

زربي مراد

بعد إعلان مجلس النواب قرار تصفية معاشات البرلمانيين، وما خلفه من جدل كبير، خرجت النائبة البرلمانية حنان رحاب، لتدلي بدلوها في الموضوع، وطالبت كذلك بتصفية تقاعد وزراء الحكومة و تعويضاتهم الكبيرة التي تثقل كاهل ميزانية البلاد.

وقالت رحاب في تدوينة لها على صفحتها الرسمية على الفايسبوك: أن “المساواة بين المغاربة ضرورة، مضيفة أنه بعد إلغاء تعاقد البرلمانيين فيجب كذلك إلغاء تقاعد الوزارء وإلغاء تراكم التعويضات والمزايا”.

وأضافت رحاب بأن “المغرب اليوم محتاج لتظافر جهود الكل لإعطاء الإشارات القوية لإرادة التغيير و من غير المقبول اليوم الإستمرار في التميز و الاستثناء داخل المجتمع، موضحة أن العدالة تقتضي المساواة في كل شيء خاصة و أن المهام البرلمانية هي مهام تمثيلية وطنية تقتضي التضحية وخدمة الصالح العام دون البحث عن الاستمرار في تحصيل الأموال بعد انقضاء هذه المهام”.

وتابعت رحاب تقول: “ليس فقط تقاعد البرلمانيين هو ما يجب أن يشمله قرار الإلغاء والتصفية بل يجب أن تشمل هذه العملية تقاعد الوزراء الذي لا يرتكز على أي بعد أخلاقي أو وطني خاصة وأنهم لا يساهمون بأي شيء من رواتبهم في مقابل حصولهم على تقاعد كبير غير مبرر”.

وأردفت: “بالإضافة كذلك إلى ضرورة المراجعة الشاملة للتعويضات والمزايا المالية الضخمة التي يتحصل عليها كبار المسؤولين بالبلاد، فاليوم نحن بحاجة قوية إلى نفس عقلاني وموضوعي في تدبير الشأن العام و كل ما يرتبط به في أفق إرساء منظومة مجتمعية عادلة تمكن بلادنا من كسب الرهانات و التطلعات والتحديات المقبلة عليها”.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني