تنديدا بتصريحات ماكرون مشاهير مغاربة ينخرطون في حملة التنديد باستهداف الرسول عليه الصلاة والسلام

زربي مراد

لازالت رقعة الحملة المنددة بتصريحات الرئيس الفرنسي، إيمانوي ماكرون، المسيئة للإسلام والرسول محمد عليه الصلاة والسلام، تتسع بانخراط عدد كبير من المشاهير المغاربة.
وفي هذا الصدد، انخرط عدد من المشاهير المغاربة في حملة تحت شعار “إلا رسول الله”، مستنكرين ما نشرته الصحف الفرنسية من رسوم كاريكاتورية مسيئة للنبي، دون أي احترام للمسلمين ومشاعرهم.
ونشر كل من الكوميدي محمد باسو والممثل ربيع الصقلي وملكة الجمال سابقا إيمان الباني وعارضة الأزياء عبير البراني هاشتاج “إلا رسول الله” على خاصية “سطوري” بحساباتهم على “الإنستغرام”.
وبدوره، تفاعل الفنان حاتم عمور مع تصريحات الرئيس الفرنسي، حيث كتب “لا إله إلا الله محمد رسول الله”، فيما كتبت المغنية صوفيا المريخ على حسابها بالإنستغرام “رسولنا خط أحمر.. والحرية تنتهي عندما تبدأ حرية الآخر.. يمكن أن نكون أحرارا مع احترام الآخر ودينه”.
وكانت تصريحات الرئيس الفرنسي، إيمانوي ماكرون، والتي أعلن من خلالها أن بلاده لن تتخلى عن الرسومات المسيئة للرسول (ص) وللرموز الإسلامية
أثارت غضب المسلمين، قد أثارت موجة غضب واسعة في العالم الإسلامي، مما دفع العديد للانخراط في حملة مقاطعة المنتجات الفرنسية.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني