منظمة غير حكومية مكسيكية: مخطط الحكم الذاتي يشكل حلا لإنهاء النزاع حول الصحراء

أكد منتدى حقوق الإنسان بولاية واكساكا المكسيكية، أن مخطط الحكم الذاتي الذي اقترحه المغرب لأقاليمه الجنوبية كفيل بإنهاء النزاع حول الصحراء المغربية والنهوض بسياسات التنمية بالمنطقة.

وفي هذا الصدد، دعا المنتدى، في بلاغ له أمس الاثنين، المنظمات غير الحكومية بالمكسيك وأمريكا اللاتينية المعنية بالرهانات الدولية المتعلقة بالسلم وتسوية النزاعات، إلى “دعم القرارات والمنجزات التي تمكن من تحقيق التطلعات المشروعة للشعوب الإفريقية والعربية إلى الاندماج والتنمية”.

كما دعت المنظمة غير الحكومية وزارة العلاقات الخارجية المكسيكية وكذا البرلمانات الوطنية لبلدان المنطقة إلى “تبني موقف واضح وموضوعي” بخصوص قضية الصحراء المغربية.

وسلطت المنظمة المكسيكية الضوء على زيارتي العمل للمنطقة والاتصالات الدائمة مع جمعيات المجتمع المدني في الصحراء المغربية.

وفي هذا السياق، رحب منتدى حقوق الإنسان بولاية واكساكا بنداء منظمة تفعيل القانون الدولي الإنساني من أجل السلام الداعي إلى دعم موقف المملكة بخصوص قضية الصحراء، موضحا أن الأمر يتعلق ب”موقف منفتح وشفاف” يدعو الأطراف إلى دعم إقامة الحكم الذاتي في هذا الجزء من المملكة.

وذكر البلاغ بأن المصدر ذاته أعرب عن دعمه للإعلان الأخير الموقع من قبل مجموعة تضم 23 دولة والذي يدعم بشكل واضح الوحدة الترابية للمغرب داخل مختلف الهيئات الدولية، ومن بينها الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية وقطر والسنغال وجمهورية الكونغو الديمقراطية وغينيا الاستوائية وغينيا بيساو.

كما رحبت المنظمة غير الحكومية بإعادة تنشيط مجموعة الصداقة البرلمانية المكسيكية- المغربية بهدف تعزيز التقارب بين البلدين وتبادل المعلومات والخبرات في مختلف المجالات ، وكذلك تعزيز الحوار والتعاون والتشاور حول القضايا ذات الاهتمام المشترك والتعاون جنوب-جنوب.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني