مرشح سابق للرئاسيات يجلد جنيرالات العسكر لدعمهم بوليساريو ويتساءل: “واش دخل جد بابانا حنايا”!!

زربي مراد

تعليقا على ما يقع في معبر “الكركرات” الحدودي، شن مهدي غاني المقدم التلفزيوني، والكاتب، الصحافي، والمعارض السياسي المترشح للرئاسيات السابقة بالجزائر، هجوما لاذعا على النظام الجزائري وجينيرالات العسكر.

مهدي غاني وفي شريط فيديو، انتقد بشدة دعم حكام الجزائر لانفصاليي البوليساريو في حربهم ضد المغرب.

وتساءل مهدي غاني باستغراب شديد عن مدى استفادة الشعب الجزائري من هذا الملف، بقوله بلكنة جزائرية: “قولو لي بربكم خاوتي في هذه القضية التي تخص الصحراء الغربية بين الجزائر والمغرب، ماذا استفاد الشعب الجزائري؟”.

وكشف المعارض السياسي القاطن بانجلترا، قيادات البوليساريو بقوله: ”قيادات البوليساريو يأتون للسكر في فنادقنا بالجزائر ومن مال الشعب الجزائري، وهم الذين “دارتهم الكاسكيطا (أي الجيش الجزائري) كي يبقوا كالمسمار في القصعة”.

وأردف مهدي غاني موجها خطابه لحكام الجزائر: “وإذا كنتم تتحدثون عن الحركات التحررية كفلسطين والصحراء الغربية: “واش دخل جد بابانا حنايا”.

كما استغرب المعارض الجزائري والمترشح السابق للانتخابات الرئاسية الجزائرية في 2019، أن يجيبه كل مسؤول جزائري تحدث معه عن المغرب، كما لو أن المغربي قتل له أبويه.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني