أولاد احماد.. البناء العشوائي حلال على البعض وحرام على البعض الآخر

تحدثت مصادر مطلعة من مدينة سوق أربعاء الغرب، الانتشار الكيير في البناء العشوائي وغير المرخص، في نفوذ المقاطعة الثانية أولاد حماد.

وأكدت المصادر ذاتها لجريدة “كواليس اليوم” الإلكترونية، أن هناك انتقائية مقيتة في مجال التعاطي مع البناء في المنطقة، مشيرة إلى أن بعض التجار حاولوا إضافة نوافذ لحجب الرؤية عن اللصوص داخل محلاتهم، ففوجئوا بالهدم، في حين أنبتت فجأة وبقدرة قادر، محلات جديدة، بطريقة عشوائية، ودون ترخيص.

ويتساءل السكان عن السبب في هذا الانتشار الكبير للبناء العشوائي، واللغز الحقيقي الذي يؤدي إلى الهدم للبعض، وترك الحرية المطلقة للبعض الآخر في تشييد البناء العشوائي حسب هواه.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني