بعد فضيحة صباغة 13 مليون.. أمزازي يعفي مسؤولين في وزارة التعليم من منصبيهما

زربي مراد

أُعفِي يوم الخميس 03 دجنبر الجاري، المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية بآسفي ومهندس المديرية المعماري من منصبيهما، بحسب ما أفادت به مصادر متطابقة.

ويأتي قرار الإعفاء بعد أقل من أسبوعين على فضيحة الأشغال المغشوشة بمؤسسة تعليمية بالصويرية، والتي عاينها وزير التربية الوطنية، سعيد أمزازي، قبل أن يعمل على إيفاد لجنة مركزية للتفتيش، سجلت خروقات أخرى.

وظهر أمزازي في فيديو متداول على مواقع التواصل الاجتماعي، وهو يستشيط غضبا من رداءة صباغة أقسام إحدى المؤسسات التعليمية بالمعاشات، والتي كلفت صفقتها 13 مليون سنتيم حسب المسؤول الحكومي.


تعليقات الزوار
  1. @محمد

    نساء ورجال التعليم الذين يعطى بهم المثل في الاستقامة والنزاهة والشفافية والعفة تراهم اليوم أصبح جلهم أكبر الفاسدين والغشاشين والانتهازيين. حسبنا الله ونعم الوكيل

    1. @حنظلة

      أولا رجل التعليم ليس ملاكا طاهرا، ثانيا لا زال رجل التعليم يحظى بالمكانة المحترمة التي احتلها ويحتلها إلى الآن…
      إذا قام عدد قليل يعد على رؤوس الأصابع بأفعال مشينة فهذا يمس غالبية رجال ونساء التعليم..
      اللهم ارحمنا وارحم من علمنا….

      1. @حنظلة

        أولا رجل التعليم ليس ملاكا طاهرا، ثانيا لا زال رجل التعليم يحظى بالمكانة المحترمة التي احتلها ويحتلها إلى الآن…
        إذا قام عدد قليل يعد على رؤوس الأصابع بأفعال مشينة فهذا لا يمس غالبية رجال ونساء التعليم..
        أرجو التصحيح
        اللهم ارحمنا وارحم من علمنا….

  2. @حنظلة

    أولا رجل التعليم ليس ملاكا طاهرا، ثانيا لا زال رجل التعليم يحظى بالمكانة المحترمة التي احتلها ويحتلها إلى الآن…
    إذا قام عدد قليل يعد على رؤوس الأصابع بأفعال مشينة فهذا لا يمس غالبية رجال ونساء التعليم..
    اللهم ارحمنا وارحم من علمنا….

شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني