نداء عاجل لكل المغاربة.. ضرورة رفع مستوى اليقظة في انتظار اللقاح

قررت الحكومة المغربية، تمديد العمل بالتدابير الاحترازية التي اتخذت قبل احتفالات نهاية السنة، والتي امتدت على ثلاثة أسابيع، لأسبوع إضافي جديد، وذلك على خلفية ظهور سلالات جديدة مصدرها فيروس كورونا.

قرارات الحكومة، تعني أن الخطر مازال قائما وفي مستويات عليا، يستوجب اتخاذ مزيد من التدابير الاحترازية، إلى حين الشروع في عملية التلقيح، وتقييم نتائجها، وتعميمها على مجموع المواطنين المغاربة.

وفي انتظار توصل المغرب بالكميات الكافية للشروع في هذه العملية، التي تبقى الملاذ الأخير للنجاة من انتشار كاسح للفيروس، لا خيار أمام المواطن المغربي اليوم سوى تحصين نفسه لتجنب العدوى، ما أمكن، إلى حين الاستفادة من التلقيح، الذي تسابق الحكومة الزمن لإطلاقه، وكل ذلك، بفضل التوجيهات الملكية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس حفظه الله.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني