محلل سياسي موريتاني: لا أمن ولا أمان في المنطقة المغاربية مادام إرهاب البوليساريو متواصلا

زربي مراد

قال الكاتب والمحلل السياسي محمد أفو، أن “المنطقة المغاربية لن تنعم بالأمن مادامت جبهة البوليساريو متواجدة”.

وأضاف أفو في تدوينة له على الفايسبوك، أن “إرهاب هذه الجبهة متواصلا مالم يوضع حد سياسي جريء لوجودها”.

وأكد المحلل السياسي الموريتاني عقب الإشاعات المنتشرة بوجود حرب بالكركرات، أنه “ونتيجة لحماقاتها فسيظل إرهابها وتهديدها للاستقرار والأمن، لا يفرق بين عدو لها أو صديق”، مطالبا بسحب الاعتراف منها بإطلاق “هاشتاغ”: #اسحبوا الإعتراف”.

وفي تدوينة أخرى أردف الكاتب نفسه قائلا: “يدخل مجندو الجبهة لحدودنا ويسرحون ويمرحون دون أي إجراءات”، مسترسلا “الجديد في الأمر أنهم يهاجمون جيراننا من أرضنا”، قبل أن يخلص بأن “هذه الجبهة بلا عهد ولا أمان، ولا تحسن السياسة ولا تحسن الحرب”، على حد تعبيره.


تعليقات الزوار
  1. @Khadija

    “هاشتاغ”: #اسحبوا الإعتراف”.

  2. @عبد القادر

    هذه المليشيات الجزائرية ذاهبة بخطى ثابتة نحو حتفها …من لؤمها وعدم إعترافها بجميل الجمهورية المورتانية ومن جبنها بدأت تستعمل أراضي هذه الأخيرة في عملياتها العسكرية وهي بذلك تعبر عن احتقار واستصغار لدولة موريتانيا الشقيقة…لقد أصبح حليت أن هذه الحركة بدأت تزيغ نحو الإرهاب بإستهداف المدنيين والحركة التجارية وكذلك إنتهاك سيادة الدول…

شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني