بعدما تحدى الحكومة و أعلن تمرده على قرار الإغلاق الليلي.. رئيس جماعة “لوطا”: “مديوش علي حظر التنقل مسؤولية السلطات المختصة”

 

زربي مراد

بعد الجدل الكبير الذي أثارته تدوينته على الفايسبوك، خرج المكي الحنودي، رئيس جماعة “لوطا” بالحسيمة، ليوضح تفاصيلها حول قرار حظر التنقل الليلي خلال شهر رمضان.
و قال الحنودي في تصريح صحفي، أن قراره بتطبيق حظر التنقل في “لوطا” اعتبارا من 11 ليلا، رهين بمواقفة سلطات المراقبة الإدارية المتمثلة في عامل الإقليم.

و عزا الحنودي قراره بتمديد فترة حظر التنقل إلى 11 ليلا عوض 8 مساء، وإعلان فتح المقاهي بالجماعة ليلا في رمضان، إلى خصوصية المنطقة.

و أوضح الحنودي أن “الجماعة صغيرة ولا تتميز بكثافة سكانية كبيرة، ويحب أن تكون هناك تسهيلات في تنزيل القرارت، حتى المساكن فهي متباعدة”.
و أشار إلى أن أن “المقاهي بجوارها بسيطة ومحلية وعادة يلج إليها نفس الناس”.

و كان رئيس جماعة “لوطا” نشر تدوينة على حسابه على الفيسبوك جلء فيها: “سكان جماعة لوطا الأعزاء والعزيزات بصفتي رئيسا لجماعة لوطا وضابطا للشرطة الإدارية حسب القوانين والأنظمة الجاري بها العمل -وهذا هو الأصل- أرخص لكم بالتجول بتراب جماعة لوطا وارتياد المقاهي..من الفطور إلى الساعة 11 ليلا خلال شهر رمضان ، مع الالتزام ببعض الإجراءات الاحترازية الضرورية”.

وأضاف متحديا، “وبيننا وبين الحكومة المحكمة الإدارية المختصة”.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني