#كلنا حنان رحاب

 

سأكون اول المعلنين عن تضامنهم ومساندتهم للزميلة حنان رحاب حول ما تتعرض له من حملة خبيثة تروم إلى تشويه سمعتها والنيل منها عبر تدوينات وأيضا عبر نشر صورها مركبة على تسجيل صوتي يتضمن اتهامات خطيرة لا يصدقها صاحبة عقل أو تفكير ، والغريب أن التسجيل الصوتي المتداول لم يذكر من خلاله اسم الزميلة، لكن هناك من نسب تلك الادعاءات الكاذبة لها بمجرد رؤيته لصورتها المركبة عليه من طرف إحدى القنوات على اليوتيوب .

إن مبادئي وأخلاقي المهنية تفرض عني التضامن والمساندة مع الزميلة حنان رحاب لأن المهنة تجمعنا، ونشترك في الوطنية الصادقة وحب الوطن ، والأكثر من ذلك تجمعنا الإنسانية ، ولا شك أن جميع الزملاء والزميلات لهم نفس المشترك، ما سيجعلهم يقفون وقفة جبل صامد تضامنا مع الزميلة واستنكارا لما تتعرض له ، ولي اليقين أن التضامن والمساندة لن يقتصر فقط على الصحافيين والصحافيات بل سيمتد إلى عموم المواطنين والمواطنات ومن ضمنهم طلبة وطالبات وأساتذة وأستاذات، لأن الزميلة حنان لم تتردد يوما عن اعلان تضامنها مع أي كان و الدفاع والترافع عن أي مطالب مشروعة والتي هي من واجبها كبرلمانية أن تدافع عنها، وأنا أرى أنها أسست قاعدة جماهيرية كبيرة ، الشيء الذي أزعج الخصوم المحيطين بمسؤول ما ، عجز عن فتح الحوار وحل ملف الأساتذة وأُحرج بمداخلة رحاب القوية التي جعلته يهرب دون أن يجد أي جواب ، وقد تكون تلك المداخلة هي من بين الأسباب التي خلقت الحملة المسعورة والتي يستوجب على إثرها فتح تحقيق من طرف الجهات المسؤولة ذات الصلة .

علمت أن الزميلة رحاب قررت اللجوء للقضاء قصد انصافها وقد بدأت في الإجراءات صباح اليوم ، وذلك جراء ما تعرضت له من مس في سمعتها ووطنيتها، وهذا حقها ونساندها فيه لأنه من غير المقبول أن يتم توزيع مقطع صوتي مركب عليه صورتها بغاية التشهير وتشويه السمعة ، هاته الأمور لا ينبغي السكوت عليها والتغاضي عنها ، وأدعوا جميع التنظيمات المهنية “جمعوية ونقابية ” إلى مساندة الزميلة حنان رحاب والوقوف معها في شدتها و #كلناحنانرحاب

#حسن_المولوع
العميد حسن المولوع


تعليقات الزوار
  1. @ملاحظ

    التشهير بالاخرين والكذب واختلاق وقائع خيالية لا يقوم به الا الجبناء والخفافيش. ينبغي انزال اقسى العقوبات بكل من تبث في حقه نشر الاكاذيب واختلاق الوقائع دون دلائل في حق اي كان.

شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني