رئيس البعثة الإسرائيلية يؤكد: غادرت المغرب للإطمئنان على والدي المريض وسأعود إلى الرباط

زربي مراد

بعد تداول أخبار متضاربة عن مغادرته المغرب في اتجاه تل أبيب، في ظروف اكتنفها الغموض بالموازاة مع تصاعد الأعمال العدوانية للاحتلال الإسرائيلي على قطاع قطاع غزة وارتفاع عدد ضحايا الغارات العنيفة، خرج رئيس البعثة الإسرائيلية، “ديفيد غوفرين”، عن صمته ليوضح أسباب مغادرته للرباط.

وعزا رئيس البعثة الإسرائيلية أسباب مغادرته المغرب باتجاه إسرائيل إلى إلى الإطمئنان على صحة والده المريض.

وكتب الدبلوماسي الإسرائيلي في تغريدة على حسابه على “التويتر” يقول:”اضطررت للسفر الى إسرائيل للإطمئنان على الحالة الصحية لوالدي الذي يرقد بالمستشفى. أشكر كل أصدقائي الذين آزروني وسألوا عن صحته”.

وأضاف القائم بالأعمال بسفارة إسرائيل بالمغرب يقول:”سوف أرجع للمغرب بعد عيد نزول التوراة إن شاء الله. أتمنى الصحة والسلام للجميع وكل عام وأنتم بخير”.


تعليقات الزوار
  1. @عبدو

    ربما تكون الأسباب الحقيقية غير مصرح بها .و في نظري إن كل الدعوات التي توجهها بعض هيئات المجتمع المدني أو رؤساء بعض الأحزاب من أجل قطع العلاقات مع إسرائيل هي دعوات لا تستحضر المصالح الإستراتيجية للمغرب.الكل يعلم أن إعادة العلاقات مع إسرائيل أملته المصالح العليا للمغرب وخاصة ملف الصحراء المغربية الذي أصبح يعرف تطورات خطيرة بسبب العداء الواضح لجنرالات الجزائر الذين وضعوا مقدرات بلدهم من أجل النيل من وحدة المغرب وقطع الشرايين التي تربط المغرب بعمقه الإفريقي عبر قطع الطرق البرية و البحرية .إن أي قرار سيتخذ بقطع العلاقات مع إسرائيل ستكون له تبعات سياسية خطيرة ستعصف بكل الجهود و التضحيات التي قام بها المغرب منذ مايزيد عن 40 سنة وستكون الجزائر من أكبر الرابحين.

شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني