زوجة السجين “سليمان الريسوني” وعائلته أبطال في الأكاذيب على إدارة سجن “عكاشة”

ردا على ما تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي من طرف زوجة السجين (سليمان الريسوني)، المعتقل بالسجن المحلي عين السبع 1، بخصوص “منعه من التواصل مع عائلته عبر الهاتف من طرف إدارة المؤسسة السجنية”، تتقدم هذه الأخيرة إلى الرأي العام بالتوضيحات التالية:

– خلافا للادعاءات المذكورة، فإن السجين المعني بالأمر هو الذي رفض الاتصال بعائلته مرتين بتاريخ 14 ماي و15 ماي رغم تمكينه من الهاتف الثابت للمؤسسة، دون أن يكون لإدارة المؤسسة أية علاقة بقراره هذا.

– أما بخصوص “منع” زوجته من إدخال بعض المواد له في إطار الترخيص الاستثنائي للقفة بمناسبة عيد الفطر، فإن المعنية قامت بالقدوم إلى المؤسسة السجنية خارج التاريخ المحدد لها لتسليم القفة لزوجها السجين، وذلك وفقا للتنظيم المعمول به في هذه المناسبة الدينية، علما أن تلك المواد متوفرة بمتجر المؤسسة ويمكن للمعني بالأمر الاستفادة منها.

– يتضح مما سبق أن زوجة السجين المذكور وبعض أفراد عائلته يعمدون للترويج للأكاذيب عبر مواقع التواصل الاجتماعي بغية التدليس ولفت الانتباه، حتى إن كان ذلك عبر تداول معلومات لا أساس لها من الصحة.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني