ضربة موجعة لأعداء لوحدة الترابية للمملكة.. إدارة “جو بايدن” تُقر مجددا بمغربية الصحراء

زربي مراد

بالرغم من المناورات والمحاولات اليائسة التي قام بها النظامين الجزائري والإسباني، لم يفلحا في الضغط على الولايات المتحدة الأمريكية ورئيسها الجديد، جو بايدن، لسحب اعترافها بالصحراء المغربية.

ونشرت وزارة الخارجية الأمريكية وثيقة الإتفاقية الثلاثية، التي تتضمن اعترافا رسميا منها بسيادة المغرب على صحرائه، لتوجه ضربة موجعة لأعداء الوحدة الترابية للمغرب وتبوء كل مساعيهم من أجل عرقلة إتمام الاتفاقية الثلاثية بالفشل.

ونشرت الخارجية الأمريكية على موقعها الرسمي، أمس الإثنين، ضمن خانة الاتفاقيات الدولية للولايات المتحدة الأمريكية، النص الكامل للاتفاقية الثلاثية الأمريكية -المغربية -الإسرائيلية بكامل شروطها

وكانت وسائل إعلامية أجنبية تداولت اخبارا مفاده أن الإدارة الأمريكية الجديدة والرئيس الحالي “جو بايدن” يتجهان لسحب الرئيس السابق “دونالد ترامب”، القاضي بتأييد السيادة الكاملة للمغرب على الصحراء.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني