وزير الداخلية الإسباني يعتبر استقبال غالي “لفتة إنسانية” ويتهم المغرب بانتهاك حدود بلاده

زربي مراد

في تناقض غير مفهوم، وبعدما سبق و عارض بقوة استضافة المجرم غالي بهوية مزورة، وحذر رئيس الحكومة الإسبانية،”بيدرو سانشيز”، ووزيرة الخارجية “أرانشا لايا”، من تبعات اتخاذ هذا القرار على العلاقات مع المغرب، عاد وزير الداخلية في حكومة مدريد، فرناندو غراندي مارلاسكا، ليدافع عن قرار حكومة بلاده في استضافة زعيم جبهة البوليساريو، إبراهيم غالي، بدعوى أنها لفتة “إنسانية”.

و اعتبر مارلاسكا في تصريحات نقلتها وسائل إعلام إسبانية، أحداث سبتة الأخيرة بانتهاك للحدود من قبل المغرب ويتعدى أزمة هجرة، على حد قوله.

كما اعتبر وزير الداخلية الإسباني ما وقع بسبتة أحداثا غير عادية ما كان ينبغي أن تحدث.

و أكد المتحدث نفسه، أنه لن “لن يسمح بأي هجوم على الحدود من الحكومة المغربية”، مضيفا أنه سيتم إعادة جميع المتسللين إلى سبتة المحتلة ، مع احترام القانون الدولي على حد قوله.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني