الشاب الطائش الذي عرقل الترامواي ليشرب قهوة في قبضة الشرطة القضائية

زربي مراد

في تهور لا مبرر له، لم يجد شاب طائش شيئا يلفت به الانتباه، غير اعتراض الترامواي والجلوس وسط سكته، غير آبه بالجرس الذي أطلقه سائقه.

وبحسب مقطع فيديو جرى تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي، فإن الشاب الطائش لم يكتف بذلك ووضع طاولة وسط السكة وشرع في احتساء كوب من القهوة وتدخين سيجارة.

وظل المعني مستديرا وظهره ملتصق بالترامواي، معرقلا له وغير مكثرت لا بما قد يلحقه جراء سلوكه المشين ولا بتعطيله لمصالح الركاب.

وأثار مقطع الفيديو موجة غضب عارم على منصات التواصل الاجتماعي، حيث أجمع النشطاء المغاربة على وصف السلوك باللاأخلاقي وغير المقبول.

وفي ظرف زمني وجيز، تمكنت عناصر الشرطة بولاية أمن الدار البيضاء، اليوم الأحد 23 ماي الجاري، من توقيف المتهم البالغ العمر 21 سنة، إثر توثيق ونشر مقطع فيديو يتضمن عرقلة طريق عام تمر منه عربات الترامواي بشكل يهدد أمن وسلامة المواطنين.

وكانت مصالح الأمن الوطني قد تفاعلت، بسرعة وجدية كبيرة، مع مقطع فيديو نشره المشتبه فيه على حسابه على تطبيق “أنستغرام”، يظهر قيامه بوضع طاولة وكرسي على سكة الترامواي والجلوس عليها، بشكل يعرض حياته وسلامة مستعملي هذه الطريق العمومية للخطر، حيث باشرت بشأنه أبحاثا مكنت من تحديد هوية المشتبه فيه وتوقيفه.

وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات وخلفيات هذه القضية، فيما تتواصل العمليات الأمنية من أجل توقيف باقي شركائه بعد أن تم تحديد هوياتهم.


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني