من دون عنوان

بقلم : محمد حسيكي

موقع الارض من الدوران :

تعرف الارض من دورتها الشمسية من مدار شمسي من اليوم الضوئي بداية، ومن المدار السنوي نهاية، بينما تعرف دورتها القمرية من المدارين الفضائيين الضوئي والفضائي من اليوم الفضائي أهلة، من دورة استوائية من اليوم وفصل السنة .

ومن دورة الارض القمرية دورة فضائية، تتجلى علوية الكون من دورته السنوية، دورة سنة ضوئية، ننظر الارض من تحت أقدامنا، من مدار أعلى، نظرة جنين من نظرة هي أعلى وهو منها أسمى .

ومن ثمة تكون الارض سطح فضائي فوق السطح المائي، دورتها من السطح ضوئية، ودورتها من الفضاء مائية .

الارض :

تعرف الارض باليابسة من مدارها الشمسي، وتعرف بالمتجمدة من مدارها القمري، وتعرف بالاستوائية بين برج الجدي والسرطان، من مدارها الشمسي وجهة الفضاء، مدار فصل، ومدارها القمري وجهة الشمس من اليوم والفصل، مدار السنة .

حين تستوي في دورانها مع الكواكب السيارة، تسمو بالكواكب السماء، وحين تعود إلى سكونها تسكن الكون ومن حولها سكون الفضاء، من أدنى وأعلى بين فترة وأخرى .

يشكل المدار الشمسي غلافها الجوي من خط الطول على خط العرض، ويشكل المدار القمري غلافها الفضائي من مداري الاستواء دورة خط العرض .

ومن ثمة يكون عمر اليوم الضوئي من مداره السنوي سنة شمسية، بينما عمر اليوم الفضائي فصل ضوئي من فصل فضائي، من مدار الفضاء على الاستواء مدار السنة من اليوم والفصل.

خط الاستواء هو الموزع الرئيسي لأيام السنة، من طولها وعرضها بدءا من اليوم الضوئي لليابسة، واليوم الفضائي للمتجمدة الذي يعطينا المدار الفضائي للسنة، من خط الطول بين برج السرطان وبرج الجدي وعلى خط العرض من خط الاستواء .


شارك بتعليقك

شاهد أيضا
اشتراك في القائمة البريدية
   

إشترك بالقائمة البريدية لكواليس اليوم لتتوصل بكل الجديد عبر البريد الإلكتروني